كتالوج

التكنولوجيا ،الفن والرسومات الحية في خدمة التعلم

Image2

جودة المحتوى هي اللبنة الأساسية في أي مشروع تعلم إلكتروني. أهداف المحتوى :

  • تلبية الاحتياجات التعليمية للمستفيدين من خلال طرق تعلم تفاعلية ومحتوى "ذو صلة"
  • تمكنهم من تقييم معارفهم وتطورها من خلال تنوع وموثوقية أساليب التقييم
  • اعطائهم رغبة في التعلم من خلال سيناريوهات جذابة ورسومات ومجموعة متنوعة من أساليب التدريس
  • ضمان اشتغال امثل في مختلف الحواسيب وصبيب الانترنت.

تستند جميع محتوياتنا التكوينية التفاعلية على النهج التربوي: التعلم بالممارسة، حيث يعيش المتعلم تجربة ممتعة ومثيرة للتعلم وممارسة معارفه في وضعيات حقيقية.

جميع محتوياتنا تحترم معيار SCORM.

تنقسم المحتويات التكوينية الى وحدات تكوينية دقيقة، وفقا لأهداف تعليمية محددة. وهذا يمنح محتوياتنا سهولة التكيف مع سياقات تعلم مختلفة.

منذ ثمان سنوات، قام فريقنا باستمرار، بتطوير وتحسين البرامج وواجهات التصفح في الفلاش و HTML5. هذه التكنولوجيات تستخدم على نطاق واسع في مجال ألعاب الفيديو، وهي تستغل لإدخال تفاعلات ورسومات لإضفاء فعالية بيداغوجية.

كتالوج واسع من الوحدات التكوينية الإلكترونية

ارتقوا بكفاءة موظفيكم في المعلوميات عن طريق كتالوج التطبيقات المكتبية وأساسيات المعلوميات:

Image3أكثر من 300 وحدة تكوينية متعددة الوسائط (تفاعلية، فيديو، الصوت، الخ) مقسمة إلى وحدات تربوية من 15 دقيقة.

تشمل كل وحدة جزئيين، الجزء الأول على شكل شريط فيديو يفسر الكفاءة التي يجب تعلمها، والجزء الثاني يمكن من محاكاة تفاعلية مع الكفاءة المراد اكتسابها.

يتضمن كل مسار تكويني تقييم حسب المستوى. يمكن استخدام هذا التقييم كاختبار لتحديد المستوى، أو على شكل اختبار للكفاءات المكتسبة.

هذه الدورات التكوينية التفاعلية تتوافق مع معايير ICDL (الرخصة الدولية لاستعمال الحاسوب) المنهج 5.

مجموعات وحدات تكوينية فريدة في إدارة الأعمال والتواصل والتنمية البشرية :

capture_devperso

كل وحدة تدريبية تمكن المتعلم من الإنغماس في موقف من مواقف الحياة العملية في ميادين مختلفة (مستشفيات، بنوك، معارض فنية، مؤسسات عمومية، الخ)، مع تسليط الضوء على المشكلات الإدارية والسلوكية الجديدة. هاته الوحدات التدريبية غنية بالصور وتفاعلية بحيث تمكن المتعلم من تطبيق المهارة المكتسبة في ميدان العمل.

لضمان الملائمة والجودة البيداغوجية للمحتوى التعليمي، يتألف فريق التطوير على حد سواء من خبراء بيداغوجيين وممارسين في مجال التسيير الإداري (أساتذة جامعيين، مستشارين دوليين، ومديرين).

في كثير من الأحيان، تبدأ الوحدة التكوينية بإثارة الدرس من أجل التحسيس بأهمية المفهوم الذي سيتم معالجته. مجموعة متنوعة من المناهج التعليمية تجمع بين كل ما هو تفسيري، استنتاجي، حثي، وتقييمي، تسمح بتقديم المفاهيم على أشكال مختلفة مما يضمن نشاطا وتحفيزا للمتعلم.

مجموعة من الوحدات التكوينية في اللغات بشراكة مع مختص في مجال التكوين في اللغات عن بعد :

Image6

بشراكة مع مختص رائد في مجال التكوين في اللغات عن بعد، Proactech تقدم حلولا مختلفة تشمل 6 لغات: الإنجليزية، الفرنسية، الإسبانية، الألمانية، الايطالية والهولندية.